توقعات برج الميزان صحيا ومهنيا وعاطفيا لشهر ابريل 2020 | ابراج ابريل 2020

برج الميزان ابريل 2020 ، توقعات شهر ابريل 2020 ، برج الميزان لشهر ابريل 2020 ، صحيا برج الميزان ابريل 2020 ، عاطفيا برج الميزان ابريل 2020 ، أبرز توقعات شهر ابريل 2020 برج الميزان ، برج الميزان مهنيا فى شهر ابريل 2020 ، توقعات ابريل \ نيسان 2020 برج الميزان | أسرار برج الميزان ابريل 2020 حصريا
توقعات برج الميزان صحيا ومهنيا وعاطفيا لشهر ابريل 2020 | ابراج ابريل 2020
توقعات برج الميزان صحيا ومهنيا وعاطفيا لشهر ابريل 2020 | ابراج ابريل 2020

توقعات برج الميزان لشهر ابريل 2020

توقعات برج الميزان خلال شهر نيسان / أبريل2020

العاطفة والحياة الزوجية:

يبدأ الشهر بشكل غير جيد لحياة الميزان العاطفية، الشمس تتواجد في بيت الزواج للميزان، لكن المريخ في موضع ضعيف، والزهرة – كوكب الحب – في حركة تراجعية في بيت الالتزامات أو العمل أو المرض.
ستكون هناك أزمة في العلاقة العاطفية للميزان. وشريكهم يمر بالوضع ذاته. هناك مخاوف حول الأموال المشتركة والمسؤوليات.
لكن الأمور تتبدل في الاسبوع الاخير من الشهر، عندما المريخ – حاكم بيت الزواج للميزان – يصل إلى موقع جيد.
وحول نهاية الشهر تدخل الزهرة بيت الشراكة للميزان بحركة أمامية فتتحسن العلاقة الزوجية.

العمل والمال:

الزهرة حاكم الميزان تعمل بشكل جيد كونها في بيت العمل. عندك الكثير من المسؤوليات وتتلقى المُساعدة من الآخرين.
في النصف الأول من الشهر لا تمتلك الكفاءة اللازمة كون الزهرة في حركة تراجعية، ولكون الزهرة مدعومة من المشتري المتواجد في الميزان مما يُساعدك على النجاح في اتصالاتك الخاصة (منفعة مُتبادلة).
يُشكل المال التحدي الأكبر لك في هذا الشهر. كون المريخ حاكم بيت المال للميزان يقع في بيت المال الأخير، تتلقى المال من استثمارات أو ميراث أو تأمين وهكذا.. لكن عطارد يتراجع أيضاً هناك.
لديك إمكانية للنجاح، لكن قد تتعرض لخطر الخطأ أو الخسارة المُباشرة أيضاً.



الوضع الصحي والنفسي:

خلال شهر نيسان/أبريل تحتاج للانتباه بشكل خاص لصحتك، على الأقل موقع الزهرة حاكم الميزان في بيت الأمراض.
نظم حياتك وخذ الحمية اللازمة أو العلاج المطلوب، كما عليك عدم اهمال أي ظاهرة صحية ويجب معالجتها بجدية مهما كانت صغيرة.

نصيحة الفلك لبرج الميزان خلال شهر نيسان/أبريل2020 :

" كُنْ حذراً خلال تعاملك بالمال وبالوثائق المالية وتدقيق الحسابات !".

ليست هناك تعليقات